كتاب الرأي

مقال بقلم : سعاد الغامدي بعنوان (( صداقات مؤثرة: تأثير الأصدقاء السلبيين على صحتنا العقلية وكيفية بناء علاقات صحية وإيجابية” ))

 

الصداقة هي علاقة قيمة تجمع بين الأشخاص على أساس الثقة والاحترام المتبادل، ومع ذلك، يمكن للصداقات السلبية أن تلحق الضرر بالفرد وتؤثر سلبًا على جودة حياته. إن اختيار الأصدقاء بحذر يمكن أن يكون خطوة هامة في تعزيز السعادة والنجاح الشخصي. يمكن تفسير الأصدقاء السلبيين على أنهم الذين يميلون نحو الشكوك والسلبية ويرفضون الدعم والتشجيع.
رغم أن الأصدقاء الحقيقيين يقفون إلى جانبك في الأوقات الصعبة ويشجعونك على تحقيق أهدافك، يمكن أن يكون للأصدقاء السلبيين تأثير مدمر على طموحاتك ومزاجك. فهم من الممكن أن يشعروك بعدم الثقة بنفسك ويقيدون إمكانياتك بتشجيعهم المستمر للشك والتشاؤم.
إدراك وجود صديق سلبي يعد خطوة مهمة نحو تحسين رفاهيتك العاطفية والنفسية. يمكن أن تساعد الحد من التفاعل مع هذه الشخصيات السلبية وإقامة حدود صحية في العلاقة على تعزيز نجاحك وسعادتك. أيضًا، من المهم البحث عن الصداقات الإيجابية التي تدعمك وتلهمك وتسعى لرفع معنوياتك في كل الأوقات.
في الختام، فإن فهم دور الأصدقاء في حياتنا والتأمل في كيفية تأثيرهم علينا يمكن أن يكون حاسمًا في تحقيق التوازن والسعادة الداخلية. التمييز بين الأصدقاء الذين يعززون إيجابيتنا ويدفعوننا نحو التقدم وبين الأشخاص الذين يكبحون طموحاتنا ويثنون عزيمتنا سيساعدنا في بناء علاقات صحية ومثمرة تساهم في نجاحنا ورفاهيتنا العامة.

زر الذهاب إلى الأعلى