الرياضة

أمم إفريقيا: نقص الأوكسجين يجبر طائرة غامبيا على العودة بعد دقائق من الإقلاع

عادت طائرة منتخب غامبيا أدراجها إلى العاصمة بانغول بعد تسع دقائق فقط من إقلاعها الخميس بسبب مشكلة فنية تتعلق بنقص الأكسجين في مقصورة الركاب، على ما ذكر الاتحاد الوطني لكرة القدم.
وذكر الاتحاد الغامبي لكرة القدم في بيان “عند الهبوط، أشارت التحقيقات الأولية إلى فقدان الضغط في المقصورة والأكسجين”. وتابع “مع ذلك، يقوم الفريق الفني للشركة المُشغّلة للرحلة، طيران كوت ديفوار، بتقييم الوضع لتحديد سبب نقص الأكسجين وضغط المقصورة”.
وأضاف الاتحاد “كل عضو في الوفد آمن وبصحة جيدة”.
بدوره، أكّد المدرب البلجيكي توم سانتفيت أنّ الفريق “نجا من الموت”. وقال إنّ “طاقم الطائرة قال إن هناك مشكلة في تكييف الهواء قبل إقلاعنا، لكن الأمر سيكون على ما يرام عندما نقلع بالطائرة”.
وتابع “بعد بضع دقائق، كان الجو حاراً جداً في الطائرة”.
وأوضح “لقد نمنا جميعًا بسبب نقص الأكسجين، ولم نتمكن من إيقاظ بعض اللاعبين.
لاحظ الطيار ذلك واضطررنا للعودة”. وأضاف “لو استمرت الرحلة لمدة 30 دقيقة أخرى، لكنا في عداد الموتى”.
ويلعب منتخب غامبيا، الملقب بـ”العقارب”، في المجموعة الثالثة رفقة السنغال والكاميرون وغينيا.
وتبدأ غامبيا، المصنفة 126 عالمياً صاحبة أقل تصنيف من ضمن المنتخبات الـ 24 المشاركة، مبارياتها الإثنين بمواجهة السنغال حاملة اللقب.

زر الذهاب إلى الأعلى
View more on Snapchat