أخر الأخبار

الجمعية السعودية للطب الوراثي تعقد أول أنشطتها المجتمعية لذوي الإعاقة في العام 2024

جدة / حصه الروقي
عقدت الجمعية السعودية للطب الوراثي بالتعاون مع جمعية بصمة لدعم المصابين بالأمراض الوراثية أول انشطتها المجتمعية لعام ٢٠٢٤ لتفعيل اليوم العالمي للإعاقة والتي استضافتها مكتبة الملك عبدالعزيز بالرياض وذلك بحضور عدد من من الأشخاص ذوي الإعاقة وأهاليهم .

أوضح ذلك البروفيسور زهير بن عبدالله رهبيني ، المتحدث الرسمي للجمعية السعودية للطب الوراثي، مؤكداً أهمية هذه الفعاليات من خلال تفعيل المبادرات العملية في رفع مستوى الخدمة المقدمة للأشخاص ذوي الاعاقة وهو ما يعطي دلالة واضحة على الاهتمام الذي تحظى به هذه الفئة من قبل حكومتنا الرشيدة -حفظها الله – مشيراً إلى أن الجمعية نفذت العديد من الفعاليات التي تسلط الضوء على العديد من الإعاقات الناتجة عن الأمراض الوراثية ، بالإضافة إلى العديد من الأندية العلمية التي ترفع من مستوى الوعي‬⁩ الوراثي الذي يمنع تفاقم الأمراض ويدعم التخطيط الأسري واتخاذ القرارات المستدامة ، بالإضافة إلى تظافر الجهود للحد من زيادة الإعاقات في المجتمع السعودي .

وبدأت الفعاليات بكلمة للدكتورة عزيزة مشيبة شكرت خلالها الحضور والمشاركين، وقدمت نبذة عن الجمعية السعودية للطب الوراثي والخدمات التي تقدمها منوهة بأهمية تظافر الجهود في رفع الوعي الصحي الوراثي لدى المجتمع وتعزيز التواصل بين المختصين والأهالي وتحفيز الافكار الرائدة التي من شانها تحقيق الأهداف المرجوة في بناء مجتمع صحي على قدر من الوعي لمواجهة المصاعب والتغلب عليها.

تحدث بعدها م.عبدالعزيز اللهلوب
عن مبادرة “مقعد” التي تُعنى
بسلامة الأطفال أثناء القيادة واهمية استخدام مقعد السيارة والذي يحد من وفيات الاطفال بإذن الله أثناء الحوادث المرورية بنسبة ٦٠٪؜ على الاقل . مشيراً إلى أن رسالة مبادرة “مقعد” هي تشجيع ومساندة الاسر في معرفة وتوفير المقاعد المناسبة لاطفالهم.

كما شهدت الفعاليات محاضرة تفاعلية قدمها د. عبدالرحمن الدايل بحضور أهالي الأشخاص ذوي الإعاقة تحدث فيها عن الكوتشنج او ما يعرف بالتمكين الشخصي وهو علاقة شراكة مع العميل في عملية تشحذ الفكر والإبداع لديه، التي تلهم العميل ليضاعف قدراته وشخصيته ومهنته. وايضا ذكر اسرار نجاح أصحاب الهمم والمبدعين والمؤثرين في العالم وقد لاقت هذه المحاضرة تفاعلاً جميلاً من الأهالي من خلال طرح العديد من الأسئلة والاستفسارات التي تمت الإجابة عليها .

وفي ختام الفعاليات قدمت مبادرة “هدية” الموجهة لأطفال مرضى السرطان والأمراض الوراثية
العديد من الهدايا ، والتي تعتبر من المبادرات الرائدة والتي تهدف الى الاستدامة عن طريق الوصول الى اكبر شريحة من الأطفال سعياً لتمكينهم ومساعدتهم لإحداث التغير المطلوب من خلال الترفيه والحملات المقدمة للأطفال واهاليهم في مختلف المناسبات.

زر الذهاب إلى الأعلى
View more on Snapchat