أخر الأخبار

يوم التأسيس دلالات رموز تجسّد أصالة الدولة السعودية وجذورها العربية

 مها الرميح (  سفيرة التراث )

تحتفل المملكة العربية السعودية وللعام الثالث على التوالي في الثاني والعشرين من شهر فبراير الجاري بذكرى تأسيسها؛ حيث صدر الأمر الملكي الكريم بأن يكون يوم 22 فبراير من كلِ عام يومًا وطنيًا خاصًا بذكرى تأسيس الدولة السعودية تحت مسمى “يوم التأسيس”، وأن يكون إجازةً رسميةً لجميع قطاعات الدولة؛ حيث يوافق هذا التاريخ يوم تأسيس الدولة السعودية الأولى في عام 1139هـ على يد الإمام محمد بن سعود -طيب الله ثراه- الذي أرسى قواعدها وأُسُسِها الأولى، واضعًا من الدرعية عاصمةً لها، وجاعلًا من القرآن الكريم والسُنّة المحمدية الشريفة دستورًا لها لتمتد تلك الدولة الكريمة، عبر ثلاثة قرون ضاربةً بأطنابِها وجُذورها في عُمق التاريخ بكلِ عز وفخر وكرامة لأبنائه
فبعد أن كانت المملكة قبل التأسيس عبارة عن إمارات وهجر متفرقة ومتناحرةً فيما بينها يغزو بعضها بعضًا، أصبحت بفضل من الله ومنّة بعد التأسيس وفي أكناف حكامها من آل سعود دولةً موحدة مترابطة الأرجاء تتسمُ بالمحبةِ والتآخي والُلحمة الوطنية بين أبنائها،
احتفاءنا كشعب بيوم كهذا لهو بحق احتفاءٌ بتاريخ أمة لها عمقها التاريخي المجيد لنعبّر عن مدى لُحمتنا وصُمودنا أمام الكثير من التحديات والعقوبات والصعاب، متطلعين لمستقبل مشرق مع رؤية سيدي ولي العهد -حفظه الله- رؤية 2030م لتكون هذه الرؤية المستقبلية الفريدة من نوعها نتاجًا لما قدّمه أئمة وملوك هذه الدولة الضاربة في التاريخ لأبنائهم المواطنين عبر القرون المتلاحقة
يوم التأسيس السعودي هو ذكرى تأسيس الدولة السعودية، ويوافق 22 فبراير من كل عام. في 27 يناير 2022
وقد أصدر الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود أمراً ملكياً بأن يكون يوم 22 فبراير من كل عام يوماً لذكرى تأسيس الدولة السعودية، باسم يوم التأسيس، ويصبح إجازة رسمية لجميع قطاعات الدوله

تتناغم خمسة عناصر جوهرية في شعار يوم التأسيس، هي: العلم السعودي، والنخلة، والصقر، والخيل العربية، والسوق، لتعكس في مضمونها تراثاً وطنياً حياً وأنماطاً مستمرة، رُسمت بنمط الخط التاريخي الذي دونت به إحدى المخطوطات التاريخية التي تؤرخ أحداث الدولة السعودية الأولى

ويرمز (العلم السعودي) للوحدة والانتماء والوطنية
أما (النخلة) فاقترنت بدلالة مكانية لشبه الجزيرة العربية، وأضحت جزءاً رئيساً من الهوية والثقافة والتراث السعودي، بعمق جذورها الضاربة في أرض الدولة

ويمثل (الخيل العربي) أصالة وإرثاً ارتبط بتاريخ الجزيرة العربية وعلى أرضها، كما أثبتت الاكتشافات الأثرية الحديثـة في المملكـة العربيـة السـعودية. استؤنسـت الخيـول لأول مـرة فـي تاريـخ العالـم قبل 9 آلاف عـام

ويبرز (السوق) كونه المورد الأساسي لأهل البلدة إلى جانب الزراعة والفلاحة، وكانت أسـواق الدولـة السـعودية الأولـى علـى شـكل دكاكيـن تصطـف فـي الشـوارع الواسـعة بجـوار القصـر والمسـجد، حيـث تتسـع للمتسـوقين وبضائعهـم.

وتشير رمزية (الصقر) في تفاصيل الشعار إلى رياضــة الصيــد بالصقــور والهواية الأشهر فــي مجتمــع الجزيــرة العربيــة وهــي أحد أصنــاف علــم “البيــزرة ” المعــروف فــي تراثنــا العربي، وعرف لدى العرب أنـواع من الصقـور أكثرها شعبية “الحـر والشـاهين والوكري

اختيار مسمى الحملة يوم ـ بدينا
يدل هذا المسمى يوم ـ بدينا على تعزيز المعاني والقيم والمعاني المرتبطة بهذه الحدث الوطني المميز الأول، وأيضاً لترسيخ تاريخ التأسيس والاعتزاز بالموروث الاجتماعي والثقافي للمملكة العربية السعودية ومجتمعها
ختامآ
اللهم إني استودعك وطني وشعب بلادي وثرواته وخيراته، اللهم اهزم اعدائنا ولا تفرق شملنا واجمعنا على رضاك وعزة الإسلام والمسلمين

زر الذهاب إلى الأعلى
View more on Snapchat