الرياضة

داكار : العطية يحصد فوزه الأول والراجحي يستمر في الصدارة

حقّق سائق برودرايف، القطري ناصر العطية ، حامل اللقب خمس مرات فوزه الاول في النسخة الحالية من رالي داكار في المملكة العربية السعودية، وذلك بعد ان سجَّل التوقيف الاسرع في المرحلة الخامسة في الربع الخالي بين الهفوف والشبيطة (118 كلم) حيث تكثر الكثبان، فيما حافظ السعودي يزيد الراجحي على صدارة الترتيب العام.وتفوّق إبن الـ53 عامًا بفارق دقيقة و53 ثانية على سائق تويوتا الانكليزي غيرلان تشيشيريت وأحرز فوزه الـ43 في تاريخ مشاركاته برالي داكار، مما اتاح له التقدم الى المركز الثاني في الترتيب العام بعد ان قلّص الفارق الى دقيقتين عن سائق تويوتا-أوفردرايف رايسينغ الراجحي الذي حلّ رابعا في المرحلة خلف الارجنتيني خوان كروس ياكوبيني.

وقال العطية الذي سيفتتح الطريق في المرحلة المقبلة المستحدثة لمدة يومين والتي تحمل اسم “48 ساعة” وتبلغ مسافتها الإجمالية 781 كلم، منها 572 كلم مرحلة خاصة “لم يكن هناك من استراتيجية خاصة بي”.وأضاف القطري والذي غادر العام الماضي تويوتا للالتحاق بفريق برودرايف “اردت الفوز في المرحلة مهما كان ينتظرني في المرحلة المقبلة غدا”.وتابع “إنها من مسافة 600 كيلومترا ولا امانع ان افتتح الطريق.

حتى لو خسرت الوقت، ما يهمني هو ان انهي الكيلومترات الـ 600”.ويسعى العطية، البطل الأولمبي في الرماية، الى أن يصبح السائق الثالث فقط الذي يفوز بلقب داكار ثلاثة أعوام توالياً، وذلك بعد الفنلندي آري فاتانن (1989 و1990 و1991) والفرنسي بيار لارتيغ (1994 و1995 و1996).

وفاز العطية بلقب داكار لأول مرة عام 2011 مع فولكسفاكن، وكرّر السيناريو ذاته عام 2015 خلف مقود ميني قبل أن يحتل المركز الاول مع تويوتا أعوام 2019 و2022 و2023.واختبر سائق برودرايف الفرنسي سيباستيان لوب حظه بإضاعة نقطة تفتيش إلزامية عمدًا، وهو خطأ كلفه عقوبة بلغت مدتها 15 دقيقة.وفي ضوء ذلك، انهى المرحلة بفارق 21 دقيقة و13 ثانية عن الصدارة، فخسر وقتا ثمينا في الترتيب العام، الا انّ ذلك سيمنحه فرصة الاستفادة من الانطلاق متأخرا في المرحلة المقبلة.

من جهة أخرى، استعاد البوتسواني روس برانش (هيرو موتورسبورت) صدارة فئة الدراجات في الوقت الذي هيمن فيه التشيلي بابلو كوينتانيا وسط الكثبان الرملية وفاز بالمرحلة الخامسة.وحصد كوينتانيا فوزه السابع في رالي داكار، متفوقا على زميله في هوندا الفرنسي أدريان فان بيفيرين بفارق بسيط بلغ 37 ثانية.وحلّ حامل اللقب مرتين الاسترالي توبي برايس (ريد بول كي تي إم) ثالثا بفارق دقيقة و39 ثانية.

من جهته، عانى دراج هوندا الآخر التشيلي إيغناسيو كونيخو من يوم عصيب في الكثبان الرملية حيث انهى المرحلة متأخرا بست دقائق و11 ثانية عن مواطنه كوينتانيا.

زر الذهاب إلى الأعلى
View more on Snapchat