أخر الأخبار

الابتدائية السابعة لا ماء ولا كهرباء ومبني متصدع وتستمر المعانة

عام بعد عام تستمر معانة معلمات وطالبات الابتدائية السابعة من تأخر نقل مقر المدرسة الى مقرها الحكومي
الذي انتهي العمل به قبل اكثر من سنتين

مهما كانت الاسباب التي تسببت في تأخير النقل فأن بقاء الوضع على ما هو علية الان يعتبر تقصير غير مقبول
من المسئولين الذي تحملوا الامانة امام الله اولا ثم امام ولاة امرنا حفظهم الله الذين لم يقصروا في تقديم الغالي والنفيس
لخدمة المواطن السعودي في مختلف مجالات الحياة بشكل عام والتعليم بشكل خاص

ان عدم ايصال التيار الكهربائي او رفض المقاول تأثيث المبني ليس عذر مقبول لهذا التأخر
في كل الاحوال ما يتم حسمه على المقاول له سقف اعالي لأيمكن تجاوزه
وقد وصل المقاول لهذا السقف واصبح ايجاد حل للمشكلة امر واجب وفي اسرع وقت

ولعلي هنا اضع بين ايديكم خيوط المشكلة واسلط الضوء على جوانبها بشرح مبسط مدعم بالصور
حتى تصل معانة منسوبات المدرسة للمسئولين

1- المبنى المستأجر قديم وجدرانه بها تصدعات واضحة ويشكل خطر على الطالبات والمعلمات
2- انقطاع الماء بشكل مستمر عن المبني مما يربك العمل ويتسبب في تردي مستوى النظافة ومعانة منسوبات المدرسة
في توفير الحد الأدنى من الخدمات التي تحتاجها الطالبات
3- ضعف التكييف حيث يعاني عدد كبير من الفصول من خراب المكيفات وعدم الاستجابة لطلب ادارة المدرسة لا اصلحها
4- ضعف عدد الكهرباء وعدم تحمله لزيادة الاحمال التي تحتاجها المدرسة في فصل الصيف خاصة
5- جدران المبني متصدعة وخطر انهيارها لا سمح الله قائم
6- مكاتب المعلمات مكسرة ولا تليق بمربيات الاجيال ودعم حكومتنا الرشيدة لقطاع التعليم
7- تم اكثر من مرة ابلاغ منسوبات المدرسة بالاستعداد للنقل لمبني المدرسة الجديد بل تم وضع الاجهزة والملفات
في كراتين استعداد للنقل ولكن وبدون ابداء الاسباب ل ادارة المدرسة الغي النقل للمبني الحكومي الحديث مما تسبب
في صدمة لمنسوبات المدرسة

في الختام ننتظر من الاعلام التربوي التجاوب مع ما طرحنا وايضاح الامور ليعرفها الجميع

والله نسأل ان يجعل عملنا خالص لوجهه الكريم

تعليق واحد

  1. مافيه شي جديد اذكان الي ماسك قسم المباني مايدري وين هو رايح المفروض الي ماسك قسم المباني مهندس وعلى حسب علمي انه فِيَھ مهندسين سعوديين بس آللـْ̣̣̥·̩̩̩̥̣̥ـْـّہ يلعن الوسطات يا مدير التعليم غيرمديري القسام ابي تشوف شها داه مديري القسام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى